البحوث والدراسات الإستشارية والبناء من الداخل

الرابط المختصر: https://kpi.com.sa/?p=339

تتزايد الحاجة إلى البحوث العلمية والدراسات الاستشارية يومًا بعد يوم نظرًا لأن العالم في تطور ونمو مستمر، وزادت التنافسية بين المؤسسات وبعضها البعض، وهو الأمر الذي فرض على جميع المؤسسات أي كان نشاطها ضرورة الإهتمام بالجانب البحثي في تطوير أعمالها سواء أكانت هذه الدراسات تقييمية أو مسحية أو تطويرية. فالبحث العلمي والدراسات الاستشارية تزيد من قدرة المؤسسة على تقييم نفسها وتحديد خطواتها المستقبلية، كما تدعم بناء الخطط الاستراتيجية والتشغيلية بالمؤسسة، ويقلل من الهدر البشري أو المالي، حيث وضع الأشخاص المناسبين في المكان المناسب، وتوجيه الانفاق المالي إلى أماكن الاحتياج بالمؤسسة والتي تنعكس عليها ايجابيًا، وبدون البحث العلمي والدراسات الاستشارية تفتقد المؤسسات مصدر أساسي وهام لها في اتخاذ القرارات.

مقالات أخرى

تعليقات

تعليقات جمهورنا الكريم على هذا المقال

    اترك تعليقك